كان أليكسي برودوفيتش مصمم رسومات روسي مولود في القرن العشرين، مصور ومخرج فني مشهور. يشتهر بتوجيهه الفني لإحدى مجلات الأزياء الرائدة Harper’s Bazaar. إلى جانب ذلك، قدم أيضًا طرقًا جديدة لتعليم التصميم.kaHm

نشأة و عائلة أليكسي

ولد أليكسي تشيسلافوفيتش برودوفيتش لعائلة ثرية في عام 1898، في أوغوليتشي، روسيا. كانت والدته رسامة هاوية بينما كان أبوه طبيبًا نفسيًا محترمًا وصياد هاوي. انتقلت عائلته إلى موسكو خلال الحرب الروسية اليابانية. هناك، عالج والده السجناء اليابانيين في المستشفى.

تعليم أليكسي

التحق برودوفيتش بمؤسسة مرموقة في سانت بيترسبرغ، مدرسة الأمير تينشيف. ثم نجح في الدخول أكاديمية الفنون الإمبراطورية، على الرغم من أنه لم يتلق أي تعليم رسمي فني خلال طفولته. لكن، لم يتمكن من متابعة حلمه حلول الحرب العالمية الأولى. في سن السادسة عشر، غادر منزله للتطوع وللانضمام إلى القوات المسلحة الروسية. أحضره والده إلى المنزل ودفع مصاريف دراسته الخاصة لمساعدته على التخرج. في مناسبات عديدة، هرب بشكل متقطع بعد تخرجه وأرسل بعد ذلك إلى مدرسة الضباط.

حياة أليكسي العملية الفنية

انتقل برودوفيتش إلى فرنسا حيث لم شمل العائلة مرة أخرى بعد تمزيقها أثناء الحرب. كونه مهاجرًا روسيًا في باريس، وجد برودوفيتش نفسه محرومًا من ثروته وكان يبحث عن وظيفة لأول مرة. ولأنه أراد أن يكون رسامًا، فقد شغل وظيفة دهان منزلي، بينما بدأت زوجته نينا في الخياطة. في باريس، التقى بفنانين روس مهاجرين آخرين، وهذا الاتصال جعله يخلق المزيد من الأعمال الفنية كرسام لخلفيات ل Diaghilev’s Ballets Russes.

تأثير الفن و الرسم في باريس على حياة أليكسي

نظرًا لكون مدينة باريس مركزًا للحركات الفنية الكبرى والفنانين، فقد شهد برودوفيتش تطور العديد من الحركات:

  • Dadaism من زيوريخ وبرلين،
  • تصميم Bauhaus الألماني،
  • الConstructivism من موسكو،
  • الFuturism من إيطاليا،
  • والسلالات الأصلية لSurrealism وال Purism.

ساعدت هذه الحركات الفنية في معرفة برودوفيتش لمساره وتطوره كمصمم.

إنجازات اليكسي

أثناء عمله في الباليه، بدأ في ابتكار تصميمات للصين من مجوهرات ومنسوجات في وقت فراغه. سرعان ما قام بتجميع مجموعة واسعة من هذه المشاريع الجانبية وبيع التصاميم إلى سوق الموضة. علاوة على ذلك، تولى مهمة أخرى في تصميم تخطيطات المجلات الفنية: Cahiers d’Art وArts et Métiers Graphiques. كانت مهمته هي وضع الرسومات والصور الفوتوغرافية على صفحة المجلة الرئيسية. نظرًا لعدم وجود مدير فني لمراقبته، أتيحت له فرصة نادرة لإضافة لمسته الشخصية إلى تصميم المجلة. في نهاية المطاف، حصل على تقدير عام من خلال كسب الجائزة الأولى في مسابقة الملصقات لتصميمه ل Le Bal Banal.

شهرة و جوائز اليكسي

واصلت شهرة أليكسي برودوفيتش في النمو مع عرض أعماله الفنية في معرض باريس الدولي للفنون الزخرفية الذي عقد في عام 1925. حصل على خمس ميداليات ذهبية لتصميمه Amour de l’Art، ميداليتين فضية لتصميم الأقمشة وثلاث ميداليات ذهبية لتصاميم المجوهرات. في النهاية، تم الاعتراف به كفنان جرافيك يحظى باحترام كبير من جماهير الفن التجاري، وارتفعت مسيرته المهنية.

وفاة اليكسي

 كان في سنواته الأخيرة، كان يعاني من أمراض صحية ومشاكل مالية. توفي عن عمر يناهز 73 عامًا في قرية صغيرة في فرنسا.

بعضاً من اعمال اليكسي


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *