تمكنك هذه المقالة من كسب المعلومات حول تصميم شعارات في مجال الطب بكافة انواعها ومنها المستشفيات و الصيدليات و المراكز الصحية و الادوية و العلاجات الطبية ستتعرف على نقاط جوهرية في تصميم شعار طبي

أصبح من المعروف أن تصميم شعار لأي علامة تجارية وفي أي مجال مهم جدا. يكون سبب هذا هو حقيقة أن الشعار هو أول تفاعل بين علامتك التجارية والعملاء. يتيح الشعار للعملاء أن يشكلوا الانطباع الأول عن عملك بمجرد النظر إليه. إذا كان شعارك لا يستطيع ارسال الرسالة الصحيحة لعملك، فمن المحتمل أن تفقد المرضى قبل أن تتاح لهم الفرصة لتجربة خدماتك الطبية ومعرفة المزيد حول ما تفعله.

هل تبدأ عملا جديدا في المجال الطبي وتحتاج إلى شعار قوي؟ هل تعمل من قبل في المجال الطبي ولكنك تصارع لجذب المستهلكين؟ هذا المقال هو دليلك لمشاكلك، سنساعدك على معرفة معنى الشعار القوي، الناج والجذاب في المجال الصحي وكيف تشفي علامتك التجارية قبل البدء بشفاء المرضى.

ابحث عن شعارات منافسيك واستخرج نقاط الشبه والاختلاف

إن كنت تعمل في المجال الطبي، فبالتأكيد سيكون لديك العديد من المنافسة في منطقة عملك أو بلدك. على الرغم من وجود أكثر من 125 تخصصًا في المجال الطبي، من المحتمل أن يكون هناك العديد من الممارسين لكل تخصص. وهذا يعني أنه عليك أن تبرز أكثر مع شعارك وتحاول الاختلاف عنهم.

عليك بناء فكرة عما يفعله منافسوك وكيف بنوا شعارهم وعلامتهم التجارية. لا تقم بهذا لنسخها، ولكن لفهم ما يحاولون إيصاله إلى الجمهور والعملاء المحتملين ثم محاولة الاختلاف عنهم برسالة أفضل.

عند دراسة الشعارات الطبية الأخرى، لاحظ اختيارات الخط والألوان، وإذا كانت هناك رموز مشابهة تحدد هذه الممارسة أو الصناعة. ابحث ان كان الجميع في هذا المجال يميل الى التشابه أم ان كل علامة تختلف عن الأخرى. كذلك صنف كل علامة مع عملائها المستهدفين، صحيح أن كل العملاء مرضى ولكن ما نوع مشاكلهم الصحية. عليك بالـتأكد من تدوين كل هذه الملاحظات وطرح العديد من الأسئلة في بحثك للتمكن والنجاح في تصميم شعار مختلف عن البقية ويبرز في المجال الطبي.

افهم عملائك المستهدفين واعرف احتياجاتهم

كل العمل والعناء الذي تقوم به هو لجذب عملائك المستهدفين، قبل البدء في تصميم شعارك عليك أولا فهم العملاء والتعرف عليهم جيدا. يجب أن يكون شعارك قادرًا على الوصول إلى آلاف الرسائل التسويقية التي يرونها كل يوم. ليس ذلك فحسب، بل يجب عليك استخدام شعارك بشكل متكرر حتى يتم تذكره من طرفهم. يستغرق كل شخص ما بين 5-7 مشاهدات في المتوسط لتذكر شعارك. عندما ينظر الناس إلى شعار ما، سيفهمون معناه في أقل من دقيقة. سوف ينظرون مباشرة إلى اللون والخط والرموز المرتبطة بالشعار، ثم النص الخاص به في الأخير. تلك اللحظة هي لحظة تشكيل انطباع عن الشعار، ومن الصعب تغييرها بعد ذلك. إما أن تنجح بإقناعهم في أول لحظة أم تدفع العديد من الأيام في محاولة تغيير ذلك الانطباع.  في المجال الطبي خاصة، حاول أن يكون أول انطباع مفعم بالحياة والايجابية. اخلق عاطفة وعلاقة مع المرضى مبنية على الأمل.

ما الذي يجعل شعارك الطبي ناجح؟

عندما تفكر في أفضل الشعارات عالميا، ستتذكر العديد من الشعارات البارزة في عالمنا وكأن كل واحد منها أصبح علامة تجارية لكل المجال وليس فقط لشركة معينة. تشترك أفضل الشعارات في العالم في بعض الخصائص التي ساعدتها في التميز عن البقية. إن معرفة ما تشترك فيه هذه العلامات التجارية الرئيسية يمكن أن يمنحك فكرة عما يجعل الشعار رائعًا. يمكنك بعد ذلك تطبيق ما تعلمته على عملك الخاص. عادة ما تكون البساطة في أعلى قائمة الصفات المشتركة التي تشترك فيها الشعارات الرائعة. لا تحتاج إلى إضافة خطوط علامات أو ألوان متعددة أو إحداث فوضى في مساحة الشعار.

في كل مرة تضيف عنصرًا إلى شعارك، يجب أن يكون لديك سبب لذلك. يتضمن هذا كل من اللون والنص وأي رموز. بمجرد الحصول على إطار عمل الشعار، لا ترغب في الاستمرار في إضافة أشياء إلى التصميم. إذا قمت بذلك، فكر في أي عنصر يمكن إزالته من التصميم. هذا تمرين ممتع يمكنك استخدامه لإبقاء شعارك بسيطًا قدر الإمكان وللتأكد من أنك تحتفظ بالعناصر الأكثر أهمية. يخلط بعض الناس بين شعار مميز وشعار مزدحم للغاية وفوضوي. يمكنك الحصول على شعار بسيط ولكنه يبرز بطريقة رهيبة، أفضل مثال على ذلك هو شعار Nike Swoosh.

يجب أن يكون شعارك متعدد الاستخدامات أيضًا. تذكر أنه سيتم استخدامه في جميع عمليات التسويق الخاصة بك، من موقع الويب الخاص بك إلى ترويسة الوصفة الطبية. احرص أن يبدو شعارك رائعا باللونين الأسود والأبيض عن طبعه في الأوراق كما يبدو بالألوان. كما يحتاج إلى أن يبدو محترفًا في كل مكان تخطط لاستخدامه.

استخدم صانع الشعار على الإنترنت لتجربة أفكارك الأولية

https://www.onlinelogomaker.com/

لديك خياران لتجربة أفكار شعارك الطبي الأولية ومشاهدة نتائجها. يمكنك رسمها يدويًا في دفتر ملاحظات إن كنت تجيد الرسم وترجمة أفكارك. أو إن لم تجد هذا، استعن بطرق أكثر بساط لإنشاء شعارك. هناك الكثير من الأدوات عبر الإنترنت التي ستساعدك على إنشاء شعار نشاطك الطبي. كلما كانت الأداة أسهل في الاستخدام، كان ذلك أفضل. يمكنك استخدام صانع شعار عبر الإنترنت للبدء في ترجمة أفكارك على أرض الواقع.

ابدأ بتذكر المشاعر التي تريد أن يشعر بها مرضاك عندما يفكرون في شركتك. المشاعر الشائعة التي يجب أن يصل إليها الشعار الطبي هي الأمن والسلامة والمثابرة ستنقل الألوان التي تستخدمها مشاعر مختلفة. على سبيل المثال، يرتبط اللون الأزرق بالأمان، ويرتبط الأحمر بإحساس الاستعجال، وترتبط الظلال الأخف من اللون الأخضر بالطبيعة، والتي تتناسب جيدًا مع الممارسة الصحية الشاملة. نوع الخط الذي تستخدمه هو أيضًا عامل من عوامل نقل المشاعر للمريض. يتم استخدام خط serif للتعبير عن الشعور بالموثوقية وسنوات الخبرة. كما يمكن اعتبار خط sans serif متقدمًا وحديثًا ومستقرًا. هذا هو الجزء الصعب في إنشاء الشعار الطبي حيث يجب أن تنظر إلى أبعد مما تعتقد أنه يبدو جيدًا. يجب عليك تصميم شعار لمرضاك ومطابقة احتياجاتهم وتوقعاتهم مع ما تريد نقله.

احرص على معالجة علامتك التجارية قبل البدء بمعالجة مرضاك

الصناعة الطبية تنمو بسرعة. هناك منافسة متزايدة لكسب المرضى وتحتاج إلى إيجاد طرق جديدة لإبراز شركتك الطبية.

يعد إنشاء شعار طبي يمكن لمرضاك التعرف عليه هو الخطوة الأولى في التميز. يجب أن يكون شعارك بسيطًا ومتعدد الاستخدامات وأن ينقل العواطف الصحيحة.

الشركات التي تعتني جيدا بعلامتها التجارية وبغض النظر عن حجمها، هي الأكثر احتمالا لتحقيق النجاح. خاصة في صناعة الرعاية الصحية التنافسية للغاية التي تبلغ قيمتها مليارات الدولارات. سواء كان العمل الطبي عبارة عن عيادة خاصة أو مستشفى أو شركة أدوية، من الواجب استخدام تصميم شعار طبي احترافي باعتباره وجهًا لاستراتيجية التسويق. في العقد الماضي، تضاعف عدد الشركات في مجال الرعاية الصحية والطبية ثلاث مرات، مما جعلها مشهدًا شديد التنافس.

تخيل الذهاب إلى المستشفى، ومشاهدة جميع اللافتات مصممة بشكل صعب القراءة وفوضوي. آخر شيء يحتاجه المريض هو الضغط الإضافي عند محاولة إيجاد طريقه إلى الغرفة التي يحتاجها.

عندما يتعلق الأمر بمساعدة المريض على إيجاد طريقه، يجب أن تكون اللافتات:

بسيطة وإنسانية

يمكن لفوائد تصميم الشعار الاحترافي أن تقطع شوطا طويلا في ترك انطباع للعملاء عن عملك. ومع ذلك، يجب تنفيذ عدد من الأشياء قبل إطلاق هوية العلامة التجارية الطبية هذه. بغض النظر عن احترافك، يمكن أن يتسبب الشعار الذي تم إنشاؤه بشكل سيئ في انتكاسات كبيرة في نجاح مشروعك. بالإضافة إلى ذلك، فإن تصميم شعار الرعاية الصحية والعلامات التجارية الطبية لديها مجموعة محددة من المتطلبات التي هي فريدة من نوعها من الصناعات الأخرى.

احترام التصميم الجرافيكي الطبي

فيما يتعلق بالرسومات: الرموز والنصوص هي الأكثر استخدامًا في الصناعة الطبية. وبالتالي، هناك حاجة إلى استخدام ذكي لهذه العناصر لضمان شعار فعال للغاية وجذاب يدوم لمدة طويلة. الأيقونة، سواء كانت حرفية أو مجردة، لديها انطباع قوي في أذهان المشاهدين، مما يجعلهم أقرب من الناحية النفسية. على الرغم من ذلك، يجب عليك التأكد من أن الرسومات لها علاقة بهوية عملك وعلامتك التجارية. أكثر الرموز التي يمكن التعرف عليها على نطاق واسع في صناعة الرعاية الصحية هي علامة الهلال الأحمر والتي تشير إلى الصحة أو الثعبان الذي يعتبر أيقونة عالمية في مجال الصيدلة. ومع ذلك، من المتوقع أن يفكر المصممون خارج الصندوق، وتكافأ الشركات على العلامات التجارية التي تلقى صدى فريدًا لدى الجمهور.

اختيار اللون لتصميم شعار الرعاية الصحية

بالنسبة إلى صناعة تعزز الحياة الصحية والحيوية، يتم استخدام الألوان الأساسية بشكل شائع من قبل مصممي الشعار. في كثير من الأحيان يكون هذا الاختيار لكسب شعور الراحة وتجنب الشعور بالحدة أو القسوة. يمكن أيضًا استخدام الألوان الأخرى ولكن عند اختيار تركيبات الألوان، تأكد من أنها في حدود 2-4 ألوان فقط. يجب أن تمتزج الألوان بحرية مع بعضها البعض للحفاظ على التأثير الكامل لرسالتك أو مفهومك مع جمهورك.

أنواع الخطوط

يعد هذا مكونًا رئيسيًا في إنشاء هوية تجارية في جميع الوسائط. يعبر نوع الخط عن طبيعة المهنة التي يتم استخدامها في اسم العمل. غالبًا ما تكون البساطة والنظافة عاملين أساسيين في تصميم الشعار الطبي. تختار العديد من الممارسات الخاصة الناجحة أسلوب خط مبسط ومباشر وأنيق لإبراز بعض من الأناقة.

لا تقم بهذه الأخطاء الثلاثة في تصميم شعار الرعاية الصحية

لا تقع في فخ الشعارات البطيئة أو العامة أو المعقدة أو السهلة. تجنب هذه الأخطاء الثلاثة الشائعة في تصميم الشعار الطبي بأي ثمن:

إعادة استخدام شعارات سابقة

يعد استخدام شعارات سابقة للتسويق لعلامتك التجارية خطأ شائع يقوم به المصممين اليوم. في معظم الحالات التي يتم فيها استخدام الشعارات السابقة، يصعب تمييز هوية العلامة التجارية عن غيرها، مما يحد بشدة من الوصول المحتمل لعلامتك التجارية. مع وجود أكثر من 125 تخصص طبي في صناعة الرعاية الصحية، يجب تجنب ذلك بأي ثمن لتحقيق نتائج أفضل. كن مبتكرًا واستخدم أفكارًا أخرى للإلهام، ولكن لا تسرق، ستؤذي علامتك التجارية فقط.

تعقيد الشعار

معظم مصممي الشعار لديهم الرغبة في إظهار مدى إبداعهم، لذا في بعض الأحيان يفسدونه برسومات معقدة للغاية أو شديدة الوضوح تترك تأثيرًا سلبيًا على عقول المشاهدين. كما ذكرنا سابقًا، يجب أن يكون الشعار الطبي بسيطًا وجذابًا وإنسانيًا في جميع العناصر والمكونات نظرًا لخطورة المجال.

تصميم شعار عام

عند بذل الجهود لتجنب التعقيد في التصميم، يجب أيضًا تجنب الرموز العامة أو الشائعة. بصفتك مصمم شعار الرعاية الصحية، يُتوقع منك تطبيق مهاراتك وإبداعك في جميع مشاريع التصميم بغض النظر عن مبادئ العلامة التجارية أو حجم الشركة. على سبيل المثال، يعد استخدام الأشياء الطبية مثل سماعة الطبيب أمرًا شائعًا جدًا في المجال الطبي، مما يجعل من الصعب على المرضى الوثوق بالعلامة التجارية للشركة وأصالتها. وبالمثل، فإن استخدام الضرس في الفضاء السلبي يتم الإفراط في استخدامه في تصميم الأسنان ويقلل من ارتباك العلامة التجارية ويفقد فرصة التميز بشكل لا ينسى.

اتجاهات تصاميم شعارات الرعاية الصحية هذه الأيام

في الوقت الحالي، تستفيد مؤسسات الرعاية الصحية والصناعات من شعارها للحصول على أقصى قدر من المشاهدات في السوق. حتى طلاب الطب والمهنيين يطبقون شعار المنظمة على سيرتهم الذاتية ومنشوراتهم ومشاريعهم. يُنصح المصممون بتوفير نسختين أو ثلاث من الشعار لاستخدامه في السياق المطلوب. في بعض الحالات، يتم استخدام نسخة متحركة من الشعار في موقع الشركة على الويب كخدعة رائعة لإعطاء “تأثير رائع” على المشاهدين. يجب أن يتكون إطلاق العلامة التجارية من إرشادات لاستخدامها في اللافتات والطباعة والرقمية ورؤوس الأوراق والمزيد. في كثير من الأحيان، يجب أن تتضمن هذه الأبعاد الفريدة والتنسيقات لكل تطبيق شعار. تتيح معظم مؤسسات الرعاية الصحية الكبيرة هذه الملفات للتنزيل من خلال مواقعها من أجل توفير الوصول للموظفين والوكلاء والمسوقين.

نظرًا لوجود العديد من شركات ومؤسسات الرعاية الصحية التي تحاول أن تبرز، هناك العديد من المصممين يتنافسون على اهتمامهم. لزيادة خبرتك في تصميم الشعار الطبي، تأكد من مراجعة الأفكار السابقة لضمان الوصول للتصميم المناسب لهوية الشركة العميلة.

مصادر المعلومات:

https://www.designmantic.com/blog/effective-medical-logo/

https://thelogocompany.net/blog/branding-guides/medical-industry-logo-brand/


0 تعليق

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *